أسباب و أعراض ابيضاض الدم اللمفاوي المزمن الطب والصحة

أسباب و أعراض ابيضاض الدم اللمفاوي المزمن

تعريف

ابيضاض الدم على أنواعه هو مرض خبيث، أو سرطاني في الدم يتّصف بتكاثر غير طبيعي للخلايا التي تتشكل في نقي العظم Bone marrow.

يعود ابيضاض الدم اللمفاوي المزمن إلى إنتاج غير طبيعي للخلايا اللمفاوية التي تنتج الخلايا البيضاء وهي أساس جهاز المناعة في الجسم.

ولكن على خلاف ما تكون عليه الخلايا البيضاء في ابيضاض الدم الحاد، تكون الخلايا اللمفاوية التي يتم إنتاجها في هذه الحالة ناضجة لم يتوقف نموها عند مرحلة الأرومات (خلايا غير ناضجة).

تغزو هذه الخلايا الدم شيئاً فشيئاً. ويصيب ابيضاض الدم اللمفاوي المزمن بشكل خاص الأشخاص الذين تجاوزوا الستين من العمر والرجال منهم أكثر من النساء.

وتظهر الدراسات أن عدد المصابين بسرطان الدم اللمفاوي المزمن في الشرق الأوسط إلى ارتفاع غير أن هذه الأرقام ليست سوى تقديرات خصوصاً أن الدول العربية تفتقر إلى الأبحاث في هذا المجال.

الأعراض

من أعراض ابيضاض الدم اللمفاوي الحاد نذكر:

  • زيادة حجم العقد Ganglia المعروفة بتضخم العقد  Adenopathy أو Adenomegaly
  • زيادة حجم الطحال Spleen المعروفة بضخامة الطحال Splenomegaly.
  • أحياناً، زيادة حجم الكبد المعروفة بضخامة الكبد Hepatomegaly.
  • أعراض قليلة أخرى قد تظهر نتيجة للإصابة بهذا النوع من ابيضاض الدم، ويكون وضع المريض جيداً بشكل عام.

في المراحل المتقدمة، يحول تكاثر هذه الخلايا دون تمتع الجسم بكميات كافية من مكونات الدم الأخرى ما قد يؤدي إلى:

  • الإصابة بفقر الدم والشحوب، والإعياء بسبب تناقص عدد الكريات الحمراء.
  • نزف ناتج عن قلة الصفيحات Thrombopenia.
  • وعلى الرغم من كثرة الكريات البيضاء، قد يصاب المريض بالعديد من الالتهابات.

التشخيص

في غالب الأحيان، يتم الاشتباه بالإصابة مصادفةً وذلك في أثناء فحص دم يكشف خللاً في العد الدموي الشامل أي تحليل كريات الدم:

  • فرط الكريات البيض hyperleukocytosis، أي زيادة كبيرة في عدد الكريات البيضاء.
  • كثرة اللمفيات Lymphocytosis .
  • ظهور عدد كبير من الخلايا اللمفاوية الناضجة في فحص فيلم الدم Blood film، من دون أرومات، ما يميزه عن فحص الدم الخاص باللوكيميا الحادة.
  • ويتم إثبات التشخيص من خلال تقنية متخصصة تُجرى على عينة دموية وتُعرف بالنمط الظاهري المناعي Immunophenotyping.

العلاج

العلاج شأن الخبراء ويتم اتخاذ القرار في ما يتعلق به وفقاً للحالة.

بشكل عام، يتم اللجوء إلى العلاج الكيميائي Chemotherapy بمادة واحدة أو أكثر.

ويتم حالياً إجراء دراسات على تقنيات زرع خلايا جذعية مكونة للدم Hematopoietic stem cells أو خلايا من نقي العظم تُستخرج من واهب سليم.

Spread the love

قد يعجبك أيضاً

اترك رد